الفنانة النصراويّة هويدا نمر- زعاترة ضيفة متحف محمود درويش في رام الله

الفنانة النصراويّة هويدا نمر- زعاترة ضيفة متحف محمود درويش في رام الله

يذكر أن هذه هي الأمسية الأولى التي تحييها هويدا في أراضي الـ 67 منذ عودتها إلى الساحة الفنية قبل حوالي السنتين، بعد أن كانت تركتها لظروف استثنائية لما يزيد عن عشر سنوات.

unnamed (3)

| خدمة إخبارية |

يستضيف متحف ومؤسسة محمود درويش في رام الله، الجمعة القادمة، الفنانة النصراوية هويدا نمر- زعاترة في أمسية فنّية خاصة تقام تحت عنوان “خارطة الغياب”، وذلك في قاعة الجليل في حديقة البروة إلى جانب ضريح ومتحف الشاعر الراحل.

هذا وستخصص هويدا لهذه الأمسية أغنية تطلقها للمرة الأولى من كلمات الشاعر الراحل محمود درويش لحّنتها بمشاركة شقيقها الموسيقي إيهاب نمر، تقدّمها بهذه المناسبة وعلى شرف الذكرى السابعة لرحيل الشاعر.

يذكر أن هذه هي الأمسية الأولى التي تحييها هويدا في أراضي الـ 67 منذ عودتها إلى الساحة الفنية قبل حوالي السنتين، بعد أن كانت تركتها لظروف استثنائية لما يزيد عن عشر سنوات.

يرافق الفنانة هويدا في أمسيتها، شقيقها الفنان إيهاب نمر قائدًا للفرقة الموسيقية وعزفًا على العود، وعازف البيانو الفنان لؤي ابو سنة، وعازف الچيتار باص الفنان ريمون حدّاد وعازف الإيقاع الفنان نايف سرحان وضيفة الأمسية، ابنتها الفنانة هيا زعاترة.

وكما هو متبع في الفعاليات الفنية والثقافية التي تبادر لها إدارة المتحف والمؤسسة فإن الدعوة لأمسية الفنانة هويدا عامة ومفتوحة.

عن هويدا نمر زعاترة..

مغنية فلسطينية من ناصرة الجليل. يتميّز صوتها بدفء طبقته العالية وطابعه الأوبراليّ. حيث بدأت هويدا الغناء منذ الصغر في البرامج المدرسية والمناسبات unnamedالعائليّة وكان أوّل ظهور جماهيريّ لها على خشبة المسرح في احتفالِ يومِ الطفل العالميّ الذي اعتادت أن تحييَه حركةُ النساء الدّيمقراطيات، في أغنية “فلتشرق الشّمس دوما” المترجمة عن الرّوسيّة.

استمرت هويدا في المشاركة بالمهرجانات والمناسبات الوطنيّة والسياسيّة، بدايةً في مدينتها الناصرة ومن ثمّ في أنحاء فلسطين مثل حيفا، عكا، شفاعمرو، طمرة، عيلبون وغيرها.

غنّت هويدا الأغنية الوطنيّة الهادفة والأغنية ذات المضمون الإنسانيّ. يتذكّرها جمهورها بشكل خاصّ بأغاني وأناشيد جوقة “الطليعة” التاريخية، مثل نشيد “العودة” و”صلاح” و”هنا ميسلون” و”القرى الثائرة” وغيرها من الأناشيد الثورية والوطنيّة والتي حفظتها عن والدها وعمّتها وردّدتها في مناسبات وطنيّة مختلفة.
قي الثمانينيّات، كانت عضوًا في فرقة الرقص الشعبيّ والحديث (موّال)، وشاركت في عروضها في البلاد والخارج، كراقصة وكمغنّية.

شاركت هويدا في التسعينيّات في عروض الفرقة العربيّة للموسيقى حيث قدّمت الأغاني الرحبانيّة والمحليّة. بعد إنهائها التعليم الجامعيّ وحصولها على اللقب الأوّل في الفيزياء والرياضيّات، عملت لمدّة إحدى عشرة سنة كمدرّسةٍ لموضوع الفيزياء في ثانويّة الجليل في النّاصرة، وفي الوقت ذاته مارست الغناء، شغَفَها الأول، وقامت بدراسة أصول الغناء الكلاسيكيّ الغربيّ. غابت عن السّاحة الفنيّة لأسبابٍ قاهرة وعادت إليها بعمل”حنين النّدى” واسمه منتقى على اسم أغنية من تأليفها وتلحينها.

تغنّي هويدا في “حنين  النّدى” أغانيَها الخاصّة وكذلك باقةً من الأغاني العربية الأصيلة الخالدة والعمل فاتحةً لمشروع فنّيّ غنائيّ تخوضه من خلال تجربتها  الفنيّةالخاصة.
هويدا متزوجة من فنّي الأسنان وخبير العلاج المكمّل هائل (جودي) زعاترة وأمّ لثلاثة أولاد هيا، رزق، وعيسى. هيا قدّمت مؤخّرا مشروع تخرّجها النهائي في الهندسة المعماريّة بمعهد الهندسة التطبيقية/التّخنيون وهي تشقّ طريقها ايضا، في الحقل الفنّيّ كعازفة ومغنيّة لأغانيها الخاصّة. أما رزق فنهى الصف الثّاني عشر ويستعدّ للدراسة الجامعية وعيسى طالب في السنة الأخيرة بالمرحلة الثانوية.

المحرر(ة): علاء حليحل

شارك(ي)

أرسل(ي) تعقيبًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

يمكنك استخدام أكواد HTML والخصائص التالية: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <strike> <strong>

Pin It on Pinterest

Share This