نهاية الأسبوع: “جلسة سريّة” في مسرح خشبة

نهاية الأسبوع: “جلسة سريّة” في مسرح خشبة

ثمرة عمل الطاقم الأولى بعد مسيرة تعليميّة مشتركة في نطاق دراستهم للّقب الأول * المسرحيّة أنتجت في ضمن مشروع “انطلاقة” الذي يرعاه مسرح “خشبة” في حيفا

طاقم المسرحية. من اليمين (وقوفا): تصميم إضاءة: فراس طرابشة

طاقم المسرحية. من اليمين (وقوفا): سوار عوّاد وضياء مغربي وإباء منذر وطارق شقور، ومن اليمين (جلوسًا): أمية القيش.

|خدمة إخباريّة|

يفتتح مسرح خشبة في حيفا يومي الخميس والجمعة، 24 و25 تشرين الثاني/ نوفمبر الجاري، العرضين الأولين لمسرحيّة “جلسة سريّة”، وهي من تأليف الكاتب الفرنسي جان بول سارتر، وإخراج: سوار عوّاد، وتمثيل: ضياء مغربي وإباء منذر وأمية القيش وطارق شقور، وتصميم إضاءة: فراس طرابشة.

تتناول المسرحيّة أحداثًا تقع في غرفة ضيّقة خالية من المنافذ والمرايا، لا يوجد فيها سوى تمثال وقطّاعة ورق وجرس، وستنعقد فيها جلسة سريّة لمحاسبة الأشخاص الحاضرين بطريقة ما تبدو غامضة في البداية، لكنها ستتوضح حين نقترب من النهاية. من هو المحاسب؟ ما هي المحاسبة أصلاً؟ بأيّ أدوات ستتمّ؟ من هو المسؤول عن إدارة هذه الجلسة؟

يشير طاقم العمل إلى أنّ هذه المسرحيّة ستكون ثمرتهم الأولى بعد مسيرة تعليميّة خاضوها سويّة في نطاق دراستهم للّقب الأول، فوفّر لهم مسرح خشبة المكان والزمان كي ينتجوا عملًا مسرحيّا يحاكي مفاهيمهم المسرحيّة ويخلق لهم مساحة مرنة تفتح طرقًا متعدّدة لاستيعاب ما يرغبون في خلقه.

فبهذا العمل يطلق مسرح خشبة الدورة الأولى من مشروعه “انطلاقة”، وهو مشروع سنويّ يستضيف فيه مسرح خشبة خريجين جددًا وطلاب تمثيل لتقديم أولى أعمالهم خارج إطار الدراسة الأكاديميّة.

يذكر أن الحجز المسبق لحضور المسرحيّة ضروري، وذلك عن طريق الأرقام المبيّنة في صفحة “مسرح خشبة” على فيسبوك.

المحرر(ة): علاء حليحل

شارك(ي)

أرسل(ي) تعقيبًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

يمكنك استخدام أكواد HTML والخصائص التالية: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <strike> <strong>

Pin It on Pinterest

Share This