يا بشار؛ طُز فيك!

يا بشّار ويا كذّاب.. تضرب انت وهَالخطاب.. الحريّة صارت عَ الباب.. يلّا ارحل يا بشّار!

يا بشار؛ طُز فيك!

المحرر(ة): علاء حليحل

شارك(ي)

5 تعقيبات

  1. بالبداية عيب نحكي هيك حكي للسيد الرئيس في اصلاحات عم بتصير والمعارض الشريف هو اللي بيطالب بمطالب محقة مو بيطلع بسب على رئيس دولة بتمنى منكمالاحترام

  2. لو لم يكن بشار الاسد وزبانيته جبناء حاقدين ماكانو قتلوه
    والذي يؤكد ضعفكم ايها الابواق انتم ورئيسكم الفاشل هو تمسسككم بالعبارت المؤامرة التافهة التي تثبت ان عقولكم فارغة الا من مصطلحات عفى عنها الزمن
    الى الان تتشدقون بالمقاومة ونشار الفسد ذاك لم يقتل ولا حتى دجاجة اسرائيلية منذ وصوله الى السلطة
    سيتحرر وطني شئتم ام ابيتم فهذه سوريا العظيمة اكبر مني ومنكم ومن مجرمكم الجزار بشار الجبان

  3. اعتقد ان الكثير من كتاب هذه اللغة المسكينة يستحقون هذا المصير, لأن كتاباتهم خواء.. متل أبو حنجرة مفقوعة أعلاه

    بالأول قالوا عنه شاعر, بحثت عن قصائده في النت فوجدت انه سافل, وليس بشاعر, “شاعر الطزطزة” استعملت اللغة بطريقة منحطة.
    والأمر لا يتعدى ان الإعلام النفطي حاول إعطاءك قيمة لا تستحقها, ليس حباً فيك, ولكن كرها بالأسد, الله يأسدو كمان كمان.

  4. 1-اكدت شبكة شام أن “قائد هذا الهتاف “لم يقتل.

    2- ألم يكتب عمير بينايون المغني الاسرائيلي هذه الاغاني لدعم” ثورة “الشعب السوري وتم تسليمها من قبل ايوب القرا الى المعارضه السوريه التي التقاها في تركيا ؟؟؟؟!!!!

  5. مات إبراهيم قائد هذا الهتاف..ذبحوه..

    كس أخت هالدنيا إذا فيها عدل

أرسل(ي) تعقيبًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

يمكنك استخدام أكواد HTML والخصائص التالية: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <strike> <strong>

Current day month ye@r *

Pin It on Pinterest

Share This