العرض الاحتفالي الأول لفيلم بلال يوسف “تاكسي المدينة”

16 مارس 2012

l خدمة إخبارية l

 يجري يوم السبت 2012\3\17 العرض الاحتفالي الأول لفيلم المخرج بلال يوسف “تاكسي المدينة” وذلك في قاعة مركز محمود درويش الثقافي في الناصرة، في الساعة الثامنة مساءً.

يتناول فيلم “تاكسي المدينة” قصة مدينة القدس وما تعيشه من صراعات عبر خمسة من سائقي التاكسي المقدسيين، هم رشيد رشق، عبد الرحيم القاق، باسم إدريس، صلاح نجيب، ومحمد اللو. الذين يجسدوا جزء حقيقي من نسيج الحياة المقدسية المعقد وتناقضاتها، نرى القدس بعيونهم وفي عيونهم،ليطلعونا بجولاتهم من وراء مقود التاكسي على قصصهم المشوقة، الساخرة، المؤلمة، المبكية والمضحكة.

وعلى غرار جولة التاكسي بين قديم القدس وحديثها، يأخذنا السائق باسم في حواره مع الراكب الإسرائيلي في جولة أخرى تبدو بلا هدف.. حوار أقرب إلى الجدال العقيم والمفرغ بينهما.. يختزل الصراع الأزلي والوجودي الذي تعيشه المدينة، كتشبيه وإسقاط موح للحالة الفلسطينية المتجمدة، يدور بهما التاكسي وكأنه يسافر إلى لا مكان!

تاكسي المدينة” – هو القدس بكامل بهائها وبؤسها في آن واحد ، حيث تحتل الألوان التي تبدو بها رصيدا وافرا لتعكس جمالها وزهوها ، على عكس السواد الذي يكحل المدينة الجميلة والباكية ، فالغربان في السماء وعلى أسطح المنازل كما المستوطنين المتدينين (الحريديم) المنتشرين في كل زاوية ومعبد وشارع. تلك المدينة السعيدة التعيسة ، الملونة والباهتة. “تاكسي المدينة” هو تجسيد للشعور الذي ينتاب كل عربي عند دخوله مدينة القدس ، الكراهية المحبة – أو الحب الكاره ، هي القدس بكل ما تحمل من تناقضات وصراعات في كل خطوةٍ تخطوها وفي كل نظرة تلقيها.

0 تعليق على “العرض الاحتفالي الأول لفيلم بلال يوسف “تاكسي المدينة””

أضف تعليق