رُبى شمشوم تُطلق ألبومها الأوّل: شامات

رُبى شمشوم تُطلق ألبومها الأوّل: شامات

تعتبر ربى شمشوم الألبوم بمثابة إطار لصورة، وضعت فيها لوحة مليئة بالألوان التي جمعتها خلال الأعوام الأخيرة. لم تختار كل الأغاني التي عملت عليها، إنما تلك التي بإمكانها أن تكون ضمن ثيمة واحدة.

_MG_3729 (2) (3)

رُبى شمشوم

| خدمة إخباريّة |

أطلقت اليوم، الخامس من أيار/ مايو 2017، الفنانة الفلسطينيّة ربى شمشوم ألبومها الأوّل، والذي يحمل الاسم “شامات”، يليه حفل إطلاق الألبوم في الخامس والعشرين من الشّهر نفسه في مدينة دبلن الإيرلنديّة.

يضم  الألبوم 9 أغانٍ، واحدة منهن عبارة عن شعر مع موسيقى مرتجلة وهي أغنية “تكوين الفقاعة”، من كلمات ربى شمشوم والموسيقى المرتجلة لكل من ماثيو جيكوبسون، أورلاندو مولينا وباري رايكرافت. جزء من أغاني الألبوم هي أغانٍ يعرفها الجمهور، كأغنية “فقاعتي” و”يا ليل لا تروح”، والباقي أغانٍ جديدة من كلمات ربى شمشوم وألحانها وتوزيعها، منها أغنيتين باللغة الإنجليزيّة.

يعكس اسم الألبوم روح الأغاني، فكل أغنية مختلفة عن الأخرى، هنالك أغانٍ تتحدث عن الحبّ، وهنالك عن صعوبة التواصل مع الذين نحبّهم، وعن كلّ ما نريد أن نقوله ولا نستطيع فعل ذلك. حول هذا تقول ربى شمشوم: “الأغاني جاي من محل كثير شخصي، كأنها علامات على الجلد، مثل الشامات… هي مواضيع أثرت فيي شخصيًا، سواء صارت معي أو سمعتها من غيري، كأني من خلال الأغاني عم بكون مثل الحكواتيّة”.

غلاف ألبوم "شامات"

غلاف ألبوم “شامات”

تعتبر ربى شمشوم الألبوم بمثابة إطار لصورة، وضعت فيها لوحة مليئة بالألوان التي جمعتها خلال الأعوام الأخيرة. لم تختار كل الأغاني التي عملت عليها، إنما تلك التي بإمكانها أن تكون ضمن ثيمة واحدة. كتابة كلمات وألحان الأغاني جاءت بإيحاءات من قصص سمعتها بالإضافة إلى مواد بصريّة، مثل رسومات وصور كانت المحفز للإنتاج.

جاء قرارها للعمل على ألبوم وتسجيله مع شهر نيسان/ أبريل 2016، وخلال شهر آب/ أغسطس 2016، سجّلت الفرقة الموسيقى تسجيلًا حيًّا لآلات الجيتار، دابل باص والدرامز، من ثم أضيف إلى التسجيلات كل من آلة التشيلو والكلارنيت والصّوت، وانتهت ربى شمشوم من تسجيل ألبومها بالكامل في شهر تشرين الثّاني/ نوفمبر 2016.

قبل الإعلان عن إصدار الألبوم، أطلقت ربى شمشوم حملة تجنيد موارد جماهيريّة لدعم انهاء العمل على الألبوم، خاصّة بأن تمويله الكامل كان ذاتيًا. عن هذا تقول ربى: “حبيت فكرة إنه الناس اللي بتحب الموسيقى تكون شريكة بإنتاج الألبوم. وكانت الحملة كمان بمثابة تسويق منيح للعمل، وإنه الناس اللي بتدعم تحس إنها جزء من سيرورة العمل على الموسيقى”.

من الجدير بالذكر أن الموسيقيّين الذين شاركوا بتسجيل الألبوم هم: أورلاندو مولينا (جيتار)، باري رايكرافت (دابل باص)، ماثيو جيكوبسون (درامز)، إليكا بوتينجا (تشيلو)، ماثيو بيريل (كلارينيت) وجاي ويلسون (بيانو). تسجيل الألبوم والميكسينج تم في ستوديو “أراد” في مدينة دبلن، هندسة الصّوت للزلي كي، الماسترينج لمايكل باكلي، الإنتاج الموسيقيّ لماثيو جيكوبسون ولزلي كي وإنتاج الألبوم لأمير سلامة. أما تصميمات الألبوم، فالرسومات لشارلوت شاما، التصميم الجرافيكي لجوان شمشوم، الخط العربيّ على غلاف الألبوم لأحمد زعبي واستشارة لغويّة لإياد برغوثي.

بداية من الخامس من أيار/ مايو 2017، سيكون الألبوم متوفّرًا عبر موقع ربى شمشموم الإلكترونيّ، وقريبًا سوف يكون متوفّرًا أيضًا في متجر فتّوش في مدينة حيفا، وسوف يعلن قريبًا أيضًا عن مواعيد وأماكن عروض إطلاق ألبوم “شامات” في فلسطين.

المحرر(ة): علاء حليحل

شارك(ي)

أرسل(ي) تعقيبًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

يمكنك استخدام أكواد HTML والخصائص التالية: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <strike> <strong>

Pin It on Pinterest

Share This